منتديات عشاق الرمثا ترحب بكم
أهلا وسهلا بك ضيفنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى , كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط على التسجيل اول الصفحةإذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.





منتديات عشاق الرمثا ترحب بكم



 
الرئيسيةمكتبة الصورالتسجيلدخولمساحه اعلانيهمساحه اعلانيهمساحه اعلانيهمساحه اعلانيهمساحه اعلانيه
body onbeforeprint="onbeforeprint()" onafterprint="onafterprint()"onselectstart="return false" oncontextmenu="return false"> <script language=JavaScript1.2> function ejs_nodroit() { alert('الاعضاء فقط من يستطيع النسخ .... سجل في المنتدي اولا'); return(false); } document.oncontextmenu = ejs_nodroit; </script>

شاطر | 
 

 حينما يضيع العمر في تناول السمك !! ... حكاية المسيرة التعليمية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مستشار الملك
المدير
المدير
avatar

الدوله : الاردن
عدد المساهمات : 1857
نقاط : 2277
تاريخ التسجيل : 06/08/2008
تعاليق : لا حياه لمن تنادي

مُساهمةموضوع: حينما يضيع العمر في تناول السمك !! ... حكاية المسيرة التعليمية   السبت مايو 29, 2010 1:22 pm

(( .. لا تعطني سمكة ... ولكن علمني كيف أصطاد السمك ... )) ...





هذا بالضبط هو واقع التعليم لدينا بمستوييه العالي والعام ... حيث سياسة إطعام السمك لطلابنا الجياع لا تسمن ولا تغني من جوع ... ولا توصل في نهاية الأمر إلا نحو مزيد من التخمة المميتة والبدانة المورثة للتبلد ...





مشوار طويل يقضيه الطالب على مقاعد الدراسة ... وسنين تحسب من عمر هذا النشء لم توليها سياسة التعليم لدينا أي اعتبار .. فمسلسل إطعام السمك عزيزي الطالب سيبدأ معك فور خروجك من بيت العائلة سالكاً طريقاً تلتمس فيه علماً ...





نعم ... فبمجرد وصولك إلى مقاعد المرحلة الإبتدائية .. فأحضاننا مستعدة لتلقفك ولإطعامك المزيد من السمك المشبع دون فائدة ... حيث ستمضي معنا في رحلة مميزة جداً تحكمها سياسة التقويم اللتي سوف تراعي مشاعرك المرهفة أيها الطفل الصغير وتدفع عنك رهبة الإختبارات ... كيف لا .. وأنتم أيها الأطفال ... أبناؤنا فلذات أكبادنا تمشي على الأرض ...





سنتجاوز كل تدهوركم الدراسي ... ونستمر في إطعامكم السمك حتى تتخرجوا من الإبتدائية ومعاناتكم لا تعد ولا تحصى ... فلا قراءتكم مثل أجدادكم الأولين فطاحلة اللغة ... ولا لغة العصر الحديث في مستوى مأمول ... وجدول الضرب إن حفظتموه عن ظهر قلب فخير وبركة ... المهم لدينا هو أن تطعموا السمك وتجتازوا المراحل ..





مرحلة المتوسطة ... مرحلة سريعة لا مكان لها من الإعراب في سياستنا التعليمية .. سوى أنها فرصة لمزيد من التردي وتناول السمك المجاني ... فنفسية الطالب هي الأهم ... ومساحة أكبر لتعلق المراهق بالمخاطر المحيطة هي المطلب الأول ... !!





الثانوية ...المحك الحقيقي ,,, مزيد من التوثب والتطلع نحو تناول المزيد من السمك ... ولكن هذه المرة بطريقة البوفيه المفتوح حيث الحشو المبالغ فيه في الصف الأول الثانوي ... وبكل بساطة .. وبشكل أو بآخر سينتقل طالبنا الحبيب نحو الصف الثاني الثانوي ... وفي الغالب سيتجه نحو القسم العلمي فنحن في عصر العلم والتقدم اللذي لم نر منه إلا السمك اللذي يطعمنا إياه علماء الغرب ...




يتخرج طالبنا الحبيب بشكل أو بآخر ... الشكل الاول يكون عن طريق سياسة الكر والفر مع المناهج اللتي أكل عليها الدهر وشرب واللتي تعتمد في أسلوبها على سياسة التعجيز فقط لاغير ... وبالطبع المدرسون الخصوصيون هم أيضاً بانتظار أن يطعموا السمك عبر الأهالي الراغبين في مستقبل زاهر لأبنائهم ...





والطريق الآخر والأجمل والمفروش بالورود .. هو طريق المدارس الأهلية في ظل سياسة الإرتجال المتبعة واللتي تفتقد المتابعة الجيدة والعدالة الكاملة ... في ظل غياب ما يسمى باختبار الوزارة اللذي يمكن من خلاله التفريق بين المتردية والنطيحة وما أكل السبع ... ولكن النظرة دائماً تتجه نحو اطعام ابنائنا السمك دون إتعابهم ...





حتى الآن ... صورة وردية ... وأبناء الوطن قد غشاهم اللحم وبدت عليهم الصحة من فرط تناولهم للسمك المقدم لهم من صناع التعليم ...





ولكن ما لا يعلمه البعض أن هذه المرحلة هي بداية النهاية لسياسة الإطعام ... لنتجه بعدها لسياسة التجويع ...






يبدأ التجويع من خلال اختبار القدرات ... وهو اختبار علمي عالمي يعتمد على معرفة قدرة الطالب على استنباط الحلول لنعرف من خلاله الفرق بين المبدع وبين المجتهد ليس إلا ...




ولكن هذا بالتأكيد لا ينطبق علينا ... لأن أبنائنا لم يعتادوا الحلول المنطقية ... والإستنتاجات الفكرية ... والنظرة التحليلية ,... وإنما أسلوب الأستاذ قال كدة ... وحل بالطريقة دي ...





نجا من هذه المجاعة من نجا ... واقترب البعض من الموت ... فتم انتشالهم نحو تخصصات جامعية لا تسمن ولا تغني من جوع ولا مكان لها في سوق العمل ... فقط لكي يستمر مسلسل إطعام السمك ..





تضيع السنين تلو السنين ... ويصطدم الطلاب بعدها برفض الوظائف لهم ... وعدم رغبة الشركات بهم ... وتخلي وزارة التعليم عنهم ... لعدم ملائمة تخصصاتهم لسوق العمل ...




وحينها يجدون أنفسهم وحيدين ... لا يجدون من يعطيهم السمك ...ولا يعرفون كيف يصطادون السمك .. !!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://romtha.yoo7.com
اسيرة الخيال
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

الدوله : الاردن
عدد المساهمات : 51
نقاط : 67
تاريخ الميلاد : 05/12/1993
تاريخ التسجيل : 28/05/2010
العمر : 23
الموقع : الرمُُُُُُثا
تعاليق : احتمل عذاب اليوم لسعادة الغد

مُساهمةموضوع: رد: حينما يضيع العمر في تناول السمك !! ... حكاية المسيرة التعليمية   الأحد مايو 30, 2010 5:32 am

يالله شو بشر هالايام بطل حدا يعرف شو يعني دراسة و بطل الها اساس عند الناس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حينما يضيع العمر في تناول السمك !! ... حكاية المسيرة التعليمية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات عشاق الرمثا ترحب بكم :: المنتدى العام :: المنتدى العام-
انتقل الى: